29‏/09‏/2014

ماذا يعني تحكيم الشريعة 2؟

يحسب البعض أن المطالبة بتحكيم الشريعة هو: "أسلمة القوانين" أو تغيير بعض المظاهر الاجتماعية أو الدينية ! والحقيقة هذا التصور سطحي إلى حد ما ! سببه أن قضية الشرع والتحاكم إليه، هانت في نفوس الدعاة ! قبل عموم المسلمين.. وتتضاءل حجمها في حسهم.. حتى ظنوا أنه مجرد تغيير في نصوص القوانين أو الدساتير، ثم هانت أكثر فاعتبروها مجرد "مرجعية" يستأنس بها المُشرع الوضعي إن شاء، ثم هانت أكثر وأكثر فنبذوا الشرع بالكلية.. ثم يحسبون أنهم مسلمون!!

24‏/09‏/2014

دولة الخلافة والدولة القومية

دولة الخلافة هي النظام السياسي والاجتماعي المنبثق عن الإسلام، وفيها:
  (1)  الاجتماع على الإسلام، والانتساب للشرع.
  (2)  تحكيم شرع الله.. بحدوده ومقاصده.
  (3)  حمل رسالة الله إلى العالمين، ورفع علم الجهاد.
  (4)  عدم التقيد بحدود الأرض، وفتح البلاد والعباد لعلو شرع الله كنظام.. وحرية المعتقد لمن شاء.

22‏/09‏/2014

معالم الشخصية الحزبية

معالم الشخصية الحزبية - المتطرفة ـ المتقولبة
  1-      احتقار المخالف: عندما يُقدم فكر جديد أو مختلف عن القالب الفكري المُعلب للشخصية الحزبية المتطرفة، يبدأ في محاولة البحث عن "قولبة فكرية " لهذا العمل، ليسرد له "مجموعة تهم جاهزة" فإن عجز، سأل عن صاحب هذا الفكر، فإن كان غير مشهور، اتهمه: من أنت؟ ما حجمك؟ من شيخوك؟ في محاولة لتحقير الشخص ومن ثم تحقير ما يقدمه، فإن كان مشهورًا.. بحث له عن زلات، ليواجه بها الفكرة. الخلاصة: أن كل آخر عدو، وكل ما خارج قالبه شر.

16‏/09‏/2014

التحالف الصليبي

في محاولة يائسة بائسة لتفسير التحالف الصليبي الدولي في الحرب العالمية المرتقبة ضد الدولة الإسلامية.. فسرها البعض بالآتي:

صلح الحديبية والبرجماتية

البرجماتية: هي فكر وضعي غربي.. معني بتحقيق "المصالح" الذاتية للفرد أو حزبه أو جماعته.. بعيداً عن "منظومة قيم عليا" فالقيمة العليا هي "المصلحة" وحولها يدور.. فأينما وجدت المصلحة فثَم قبلتهم !
ولا تنتهي شبهات أصحاب "الفكر البرجماتي" وكلما دُحضت لهم شبهة، خرجوا بأخرى ! { وَلَوْ أَنَّهُمْ فَعَلُواْ مَا يُوعَظُونَ بِهِ لَكَانَ خَيْراً لَّهُمْ وَأَشَدَّ تَثْبِيتاً } [النساء : 66] ولكن في قلوبهم زيغ عن شرع الله، وعن كتاب الله.. فيتبعون أهوائهم ! { فَأَمَّا الَّذِينَ في قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ مِنْهُ ابْتِغَاء الْفِتْنَةِ } [آل عمران : 7]..

14‏/09‏/2014

مقاصد الشرع

ما هي مقاصد الشرع ؟
هل مقاصد الشرع هي "المحاكم الشرعية" فقط؟
كيف نُحكم الشريعة، ونحقق مراد الله - جل جلاله - في المناطق التي يتم تحريرها من الطاغوت؟
للقراءة نسخة بي دي إف ( اضغط هنا ) للتحميل ( اضغط هنا ).
نسخة وورد للتحميل ( اضغط هنا ).

13‏/09‏/2014

عبثية المشهد المصري!

المشهد الأول: رئيس عسكري على رأس الحكم، تحميه المؤسسة العسكرية، وطبقة العلمانيين، ورضيت عنه أمريكا وإسرائيل.. واعترف به "العالم الحر" - عبيد المال واللذة - على عكس ما كان يؤمل البعض !!
المشهد الثاني: الرئيس مرسي.. وجميع قيادات "الإسلام المدني الديمقراطي" داخل السجون ثابتة على: (أ) عودة مرسي. (ب) عودة مجلس الشورى. (ج) عودة دستور 2012!!

12‏/09‏/2014

الدعوة والبرجماتية

عرضت قريش على النبي - صلى الله عليه وسلم - أن يكون أغناهم مالاً، وأعلاهم سلطة وملكاً ومنزلة! مقابل أن يترك دعوته - الغريبة على مسامعهم - لهذا الدين الجديد.. فتعجبوا أن جعل الألهة.. إلهاً واحداً !!
فقال النبي - صلى الله عليه وسلم - وهو في "فترة الاستضعاف" بمكة وحيداً إلا من معية الله ورحمته: "يا عم، والله لو وضعوا الشمس في يميني، والقمر في يساري على أن أترك هذا الأمر حتى يظهره الله، أو أهلك فيه، ما تركته"! [السيرة النبوية/ابن هشام]

04‏/09‏/2014

03‏/09‏/2014

نقاء الراية

ما هي الراية؟
هي الشارة التي يُعرف بها اتجاه المجتمع أو المكون القيمي الذي يحمله.
وكيف تكون الراية نقية؟

01‏/09‏/2014

آلية الاختيار في الشورى

يصلني كثيراً سؤال عن الشورى والديمقراطية.. يقول: ما الضير في استخدام آليات الديمقراطية - فقط لا غير - في تحقيق الشورى ؟
وإن علة هذا السؤال أمرين:

سريالية المشهد المصري!

المشهد الأول: أُناس تهيم على وجوهها في الشوارع.. لا تدري أين تذهب؟ ولمن تهتف؟ تصرخ من الألم، وتضحك كالمجنون.. وتبحث عن لا شيء، وتجري وراء أخيلة، وتقذف بأثمن ما تملك، وتحتضن أقذر ما تمسك بها يداها من أصنام "الشرعية الديمقراطية".